تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
السبت 6 رجب 1441هـ - 29 فبراير 2020م

الرئيسية الإفتتاحية أخبار الخدمات الطبية ملف العدد الملف الصحي الملف الإداري إستشارات طبية إسلاميات
ttt333 » الأخبار » مستشفى الملك فهد للقوات المسلحة بجدة ينظم فعاليات المؤتمر السابع

مستشفى الملك فهد للقوات المسلحة بجدة
ينظم فعاليات
المؤتمر السابع للقضايا الساخنة في طب حديثي الولادة والخدج



نظم مستشفى الملك فهد للقوات المسلحة بجدة فعاليات المؤتمر السابع للقضايا  الساخنة في طب حديثي الولادة والخدج بتاريخ (28 ربيع الأول 1433هـ) الموافق (20 فبراير 2012م) وذلك في فندق هيلتون جدة بحضور مدير عام الإدارة العامة للخدمات الطبية للقوات المسلحة اللواء الطبيب/ كتاب بن عيد العتيبي.
أوضح ذلك مدير مستشفى الملك فهد للقوات المسلحة بجدة اللواء/ محمد بن عبدالعزيز الحلافي مبيناً بأن هذا المؤتمر في دورته السابعة يولي اهتماماً خاصاً بهيئة التمريض حيث استضاف ولأول مرة عشرة مدربات تمريض من جامعة نورث شور بإلينوي من أمريكا وسيتم عرض أوراق عمل وأبحاث عن الطرق التمريضية للأطفال الخدج ومنع الالتهابات والعدوى أثناء تنويمهم بالدورة المتخصصة التي عقدت بتاريخ (19 فبراير 2012هـ) وأضاف اللواء الحلافي أن تنظيم هذا المؤتمر يأتي امتداداً للمؤتمرات السابقة التي من شأنها أن ترفع من مستوى الخدمة الطبية والوقائية والعلاجية المقدمة للمرضى وانطلاقاً من إستراتيجية الإدارة العامة للخدمات الطبية للقوات المسلحة للتعليم والتدريب والأبحاث  للرفع من قدرات الأطباء ولما تساهم به من تبادل للخبرات للارتقاء بمستوى الأداء الطبي التي تقدمها مستشفيات القوات المسلحة.
ومن جانبه أوضحت الطبيبة/ مي أبو السعود رئيسة اللجنة المنظمة للمؤتمر بأن المحاضرون يمثلون نخبة مميزة من الأطباء المتخصصين من الدول الغربية ومن أبناء الوطن ومن المواضيع التي طرحت في هذا المؤتمر أحدث الطرق العلاجية التنفسية للأطفال الخدج، الطرق التشخيصية لأمراض القلب وعلاجها ومتابعتها كما قدم أوراق عمل عن إعتلال الشبكية لدى الخدج وللطرق المتبعة لمنع حدوثها وأحدث التقنيات في اكتشافها وعلاجها المبكر واختلال الأحماض والإلكترونات في الجسم وأمراض الدم عند الأطفال الخدج وأسبابها وعلاجها واستعمال Stem Cell في علاج الأمراض المزمنة عند الأطفال وسيقدم الأطباء أوراق عمل هامة منها الطرق العلاجية لأمراض القلب وسيتم التركيز على فوائد الرضاعة الطبيعية ومناقشة ما استجد من أبحاث عن انتقال العوامل الوراثية عن طريق حليب الأم.
الجدير بالذكر أنه قد تم اعتماد (30) ساعة تعليمية من قبل الهيئة السعودية للتخصصات الصحية وكذلك الجمعية الأمريكية الأكاديمية للتعليم المستمر.