تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
السبت 8 شوال 1441هـ - 30 مايو 2020م

الرئيسية الإفتتاحية أخبار الخدمات الطبية ملف العدد الملف الصحي الملف الإداري إستشارات طبية إسلاميات
 
مفصل الركبة 
iyadh-42-43 (نسخ).png
المقدم الطبيب / عصام بن علي الظاهري
استشاري جراحة العظام
مستشفى الملك فهد للقوات المسلحة بجدة

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 يعد مفصل الركبة من أكثر مفاصل الجسم البشري تعرضاً للإصابات خاصة بين الرياضيين. كما أنه المفصل الأكثر تعرضاً للخوشنة بين كبار السن في عالمنا العربي وذلك لعادة الجلوس فترات طويلة على الأرض. وللتعرف على مشاكل مفصل الركبة يتعين علينا أولاً التعرف على التركيب التشريحي لهذا المفصل.

التركيب التشريحي لمفصل الركبة
أولاً: الطرف السفلي لعظم الفخذ:
وهو مكون من سطحين أحدهما يشبه السرج تنزلق فيه الرضفة عند حركة بسط الركبة وثنيها، والآخر سفلي وخلفي يتكون منه العقدتين الأنسية والوحشية ويفصلهما حفرة كبيرة تماثل حجم الإبهام وتكون هاتان العقدتان على جانبيها الأنسي والوحشي.

ثانياً: الطرف العلوي لعظم الساق الكبرى (القصبة) :
وهو بالتالي يتكون من جزئين بارزين هما:
-1 نتوء داخلي كبير وبيضاوي أعمق وأكثر تقعراً من النتوء الخارجي.
-2 نتوء خارجي أصغر وهو مستدير وأقوى حيث يتحمل معظم وزن الجسم.
ويغطي نهايات العظام المكونة للمفصل غضروف أملس يبلغ سمكه حوالي (من 3- 4 مم) وهناك فراغ داخل المفصل يمتلئ بسائل زلالي أو ارتشاح دموي عند إصابة المفصل.

ثالثاً: السطح الخلفي للرضفة:
وهو سطح مفصلي من الناحية الخارجية، وهذا السطح المفصلي لا يدخل في تمفصل كامل للركبة ولكنه يمثل غطاء للمفصل.

رابعاً: الغشاء الزلالي:
يبدأ هذا الغشاء فوق الرضفة بحوالي  5 سم مكونا محفظة زلالية فوق الرضفة وهي كبيرة ومعقدة متصلة بالعظام الثلاثة للفخذ، الرضفة، وينفصل الغشاء الزلالي أسفل الرضفة عن رباطها بطبقة من الدهن سميكة تعمل كوسادة حيث يتصل بالأربطة المتصالبة من الخارج.

خامساً: أربطة مفصل الركبة:
يحيط بمفصل الركبة محفظة ليفية ترتبط برؤوس العظام المكونة للمفصل ويقوي تركيب هذه المحفظة رباطان أحدهما داخلي والآخر خارجي يقعان على جانبي الأربطة الرئيسية المحيطة بمفصل الركبة.
1 - الرباط الأنسي:
ينقسم الرباط الأنسي ( الداخلي ) لمفصل الركبة إلى جزئين، جزء عميق وآخر سطحي، ويمتد الرباط الداخلي للركبة من النتوء الداخلي لعظم الفخذ إلى الجزء العلوي من الوجه الداخلي لعظم القصبة وهذا الرباط ملاصق تماماً للغضروف الداخلي.
2 - الرباط الوحشي:
وهذا الرباط أقوى من الرباط الأنسي، يمتد من النتوء الخارجي لعظم الفخذ حتى رأس عظمة الشظية. وهو لا يتصل بالغضروف الخارجي حيث يفصل بينهما وتر العضلة المأبضية.
3 - الرباط الصليبي الأمامي:
يتصل بعظم القصبة في المساحة بين النتوءين من الأمام خلف القرن الأمامي للغضروف الهلالي الداخلي، ويتجه إلى أعلى وللخلف وللجانب الخارجي ويتصل بالجزء الخلفي للسطح الداخلي للنتوء الأنسي لعظم الفخذ.
 
مرض خشونة المفاصل الانتكاسي يعتبر من أكثر الأمراض الروماتيزمية شيوعاً، يؤثّر المرض على نسبة كبيرة من الناس
حيث يعتبر المرض أكثر الأمراض الروماتيزمية انتشارا في العالم ويصيب الناس بنسبة واحد من كل عشرة أشخاص.