تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
الجمعة 27 جمادى الثانية 1441هـ - 21 فبراير 2020م

الرئيسية الإفتتاحية أخبار الخدمات الطبية ملف العدد الملف الصحي الملف الإداري إستشارات طبية إسلاميات
الثالث و الأربعون » الملف الصحي » غذاؤك صحة لدماغك
 
غذاؤك صحة لدماغك



 
رباب جميل مكي
أخصائية الحمية الطبية
مدينة الأمير سلطان الطبية العسكرية بالرياض
يزن دماغ الإنسان إلى 1.3 كلغم وهو كأي عضو بالجسم يتأثر بسوء التغذية . يتكون الدماغ من آلاف من الخلايا التي يفقد الإنسان منها كل يوم بسبب السموم التي يتعرض لها الجسم وبسبب كذلك سوء التغذية والضغط النفسي والأدوية. الدورة الدموية اليومية التي تمر بالدماغ تزوده بالأوكسجين – السكريات –الأحماض الدهنية و الأمينية ( البروتينات ) والفيتامينات والمعادن وأي انخفاض أو تقصير في المواد الغذائية سيضعف الجسم وبالتالي القدرة الدماغية .
 
 
 

 

توصل الباحثين إلى أن الأغذية الغنية بالبروتينات كالبيض والدجاج والتونة واللحوم الخالية من الدهون تزيد من القدرات العقلية لأن تناولها يزيد من الأدرنالين الذي يدفع الجسم إلى التركيز والتفكير بطريقة جيدة .تمنح أغشية الخلايا الدماغية المرونة التي تزيد من قدرة الخلايا للاتصال فيما بينها فيحدث التركيز والتذكر يحدث بكفاءة عالية . تقلل كذلك من خطر السكتات الدماغية لأنها تقاوم تخثر الدم في الخلايا . استنتج العلماء أن الدهنيات تشكل 60 % من كتلة الدماغ و 70 % منها أحماض دهنية من نوع أوميغا 3 مثل الأسماك تزيد من مقاومة الجسم للإرهاق العام لأنها تكبح المواد التي تسبب الالتهاب وكذلك تقلل من حدوث الاكتئاب على ضوء ما ذكر في أحدث دراسات علمية وطبية. تنقص مستويات مضادات الأكسدة مع تقدم السن في معظم خلايا الجسم وخصوصا
الدماغ مما يؤدي إلى تراكم الأكاسيد الخطيرة التي تسبب في موت الخلايا لذلك يجب التركيز على الأغذية المقاومة لألكسدة كالخضار و الفواكه والأسماك الغنية بفيتامين أو هـ وعلى السيلينيوم و الزنك .والتوازن الغذائي و التركيز على الخضروات والفواكه و تناول البروتينات بالكميات المسموحة أو بطريقة معتدلة يحمي الجسم من فقدان الذاكرة و الخرف كنقص فيتامين ب 12 الذي له دور في مرض الزهايمر وكذلك لابد من التذكير أن الأنشطة البدنية والتمارين الرياضية تزود الدماغ بمزيد من الأوكسجين. لابد من التنبيه أن أجسامنا وخصوصا الدماغ يحتاج إلى تغذية متوازنة واهتمام خاص و مميز
​​​