تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
الاحد 9 شوال 1441هـ - 31 مايو 2020م

الرئيسية الإفتتاحية أخبار الخدمات الطبية ملف العدد الملف الصحي الملف الإداري إستشارات طبية إسلاميات
الأربعون » الملف الصحي » الشائعات الخطر الناعم
 
الشائعات الخطر الناعم


الدكتور أحمد الناشري (Custom).bmp
 
الدكتور / أحمد محمد الناشري
مركز القوات المسلحة للرعاية النفسية
بمستشفيات القوات المسلحة بمنطقة الطائف
 علم نفس الشائعات :
ظهرت دراسة ”علم نفس الشائعات“ ، بشكل خاص في أثناء الحرب العالمية الثانية ، بعد ملاحظة تأثير الشائعة ، والشائعة المضادة ، في معنويات النَّاس وأفكارهم واتجاهاتهم ومشاعرهم وسلوكياتهم . ولذا فهي نفسياً أشد فتكأ من السلاح الناري .

التعريف النفسي للشائعات :
هي عبارة عن مثير مباشر لأفكار الناس ومشاعرهم وعواطفهم وانفعالاتهم وسلوكياتهم سلباً أو إيجاباً تجاه حدَّث معين إستجابة لأحاديث وأخبار وروايات وقصص تناقلها النَّاس وتفاعلوا معها نفسياً دون التأكد من صحتها .
(الناشري - ٢٠٠٩ م - ص ٣)

أنواع الشائعات :
• الشائعة الزاحفة .
• الشائعة الإندفاعية .
• الشائعة الغاطسة .
 • الشائعة الأمل .
• شائعة الخوف .
• شائعة الخيانة .
• شائعة النكتة الساخرة .

أنواع أخرى من الشائعات :
• الشائعات التعبيرية .
• الشائعات التفسيرية .
• الشائعات التبريرية .
• الشائعات التدميرية .
• الشائعات العلاجية .

التفسيرات النفسية للشائعة :
الشائعة تكشف عن محتويات اللاشعور عن طريق بعض الحيل النفسية مثل : ( الإزاحة - العزل ) ولذا :
١. تحقق لأصحابها إشباع نفسي وقتي .
٢. تنتشر حين تكون قادرة على تحريك الإنفعالات.
٣. إنتشارها يعتمد جزئياً على مستوى إدراك المواقف .

أركان الحرب النفسية :
١. الشائعة .
٢. الدعاية .
٣. غسيل المخ .

أهداف الشائعات :
الشائعة واحدة من أخطر وسائل الحرب النفسية و أقواها تأثيراً على الأفراد واﻟﻤﺠتمعات , لأنها تستهدف الروح المعنوية للإنسان , وتطلق في ظروف قابلة للتصديق إلا إنها لا تحمل طابع التأكيد , ولا يعرف مصدرها الحقيقي , ولكن ضحاياها قد يتلقونها من أصدقائهم أو معارفهم الذين يصورون الخبر الشائع بصورة الخبر الصادق .

ويمكن تلخيص أهداف الشائعات في النقاط التالية :
١. إضعاف الروح المعنوية للمجتمع المدني أو العسكري المستهدف بنشر الشائعات الكاذبة أو الأخبار المشكوك في صحتها .
٢. إشعال الفكر الإنساني أو تعطيله عن التعامل مع حقائق الأمور , بتبني الشائعات والتفاعل معها وتصديقها والترويج لها .
٣. نشر الريبة والشك في نفوس أفراد اﻟﻤﺠتمع الواحد المتأثر بمضمون الشائعات ومقاصدها .
٤. التشكيك في رموز وقيادات اﻟﻤﺠتمع المستهدف والسعي لزعزعة الثقة بين فئات اﻟﻤﺠتمع الواحد .
٥. زرع الفتنة وبث الفرقة وتعميق الفجوة بين أطياف اﻟﻤﺠتمع المستهدف .
٦. التشكيك في القدرات والإمكانيات الاجتماعية خاصة في ظل غياب أو غموض الحقائق .
٧. نشر اضطرابات الخوف والقلق في نفوس الناس في اﻟﻤﺠتمعات المستهدفة .
٨. بث روح الهزيمة النفسية في الأفراد أو اﻟﻤﺠتمعات المستهدفة ليسهل بعد ذلك اختراقها والتحكم فيها .
٩. نشر الأفكار المنحرفة والمعتقدات الفاسدة والأخبار الكاذبة في أوساط اﻟﻤﺠتمع المفكك والغائب عن الحصانة الفكرية .

الأسباب النفسية لإنتشار الشائعة :
١- إضطراب الدوافع العاطفية .
٢- تفريغ الشحنة النفسية .
٣- تنامي الصراع النفسي .
٤- الفراغ النفسي والمهني .
٥- سيطرة الهزيمة النفسية على الذات .
٦- العدوان ّ ية : تجاه (الآخر) .
٧- جذب الإنتباه : لفت النظر .
٨- خلط الحقيقة بالخيال .
٩- تحريف الحقيقة وتتحول إلى شائعة .

أسباب أُخرى لإنتشار الشائعة :
١- غياب المعلومة الصحيحة .
٢- ضعف المصداقية في التصريحات .
٣- بث الخبر الواحد من أكثر من مصدر بطرق متناقضة .
٤- التقدم التكنولوجي .
٥- تنامي الضبابية حول الأحداث .
٦- تناقض الأخبار المعلنة مع الواقع .
٧- الفراغ الثقافي والفكري .
٨- عدم الثقة في مصدر المعلومة .
٩- زيادة ميل الشائع إلى تزييف الحقائق .
١٠ - إخفاء أجزاء من الحقيقة مع العلم بها .
١١ - رغبة الناس في معرفة المزيد.

كيف تنتشر الشائعة :
• خبر لا أساس له من الصحة .
• خبر صحيح تم إضافة معلومات غير صحيحة له .
• خبر صحيح تم التهويل فيه .
• خبر صحيح تم الحذف منه .
• خبر صحيح وتم التعليق عليه بطريقة مغايرة لحقيقته .
• خبر صحيح تم تحقيره والتقليل من شأنه .

لماذا تنتشر الشائعة ؟
١. تخرج بطابع التشويق .
٢. يستغل صانعها ثم مروجها قلق وأزمات الناس.
٣. كلما كان الإتصال سهلا إنتقلت الشائعة لمسافاتكبيرة .
٤. تنامي شكوك السامع حول الموضوع .
٥. العرض المباشر من القائل إلى السامع كعرض الخبر في الإعلام أو عرضه على صديق .

شروط انتشار الشائعة :
١- أن يكون الموضوع مهم في زمن إطلاق الشائعة .
٢- وجود فراغ نفسي يجعل النَّاس يسرعون في تقبلها .
٣- عدم توفر مصادر موثوقه للمعلومة عن موضوع الشائعة .
٤- ضعف وسائل الإتصال خاصة من مصدر الحقائق .
٥- اسهام وسائل الإتصال في إنتشارها .
٦- غموض الشائعة .
٧- ظهور عامل التوتر والخوف والقلق عند الناس .
٨- تزايد التناقضات في زمن الفتن والأزمات .
٩- تهيئة التركيبة النفسية للمستهدفين لإستقبالها .
١٠ - مناسبة الشائعة لقضايا ومشاعر وثقافة النَّاس ورموزهم .
١١ - إنخفاض مستوى ثقافة اﻟﻤﺠتمع ودرجة تفسيره للشائعة .
١٢ - توافق منطوق الشائعة مع إحتياجات المستهدف ومشكلاته .

أركان الشائعة :
١- الغموض في الحقيقة .
٢- الوسيلة المستخدمة .
٣- درجة الثقة بالخبر .
٤- أهمية الخبر عند النَّاس .
٥- مستوى الصياغة .
٦- معرفة تصورات النَّاس .
٧- قوة التأثير .

المراحل النفسية لإنتشار الشائعة :
• الاستقبال .
• التأثر .
• الاستيعاب .
• التذكر .
• التفاعل .
• النقل .
• المراجعة والتصحيح .
• التقييم .

التحليل النفسي للشائعة :
١- الشائعة تعبر عن مشاعر مكبوتة في النفس .
٢- الشائعة ترديدها يوافق الذات أحياناً .
٣- الشائعة وسيلة للتنفيس الإنفعالي .
٤- الشائعة مثيرة لإضطرابات القلق .
٥- الشائعة مربكة للشخصية .
٦- الشائعة تتناول المواقف الغامضة .

أساليب مقاومة الشائعة :
١- عدم إذاعة الأخبار والمعلومات عن الظروف العسكرية.
٢- تفنيد الشائعة المسموعة بالإستناد إلى الحقائق .
٣- عقد الندوات والمحاضرات في التوعية والإرشاد الوطني .
٤- تنمية الشعور بالثقة بالنفس لأنها أساس كل نجاح .
٥- غرس القيم الدينية والخلقية لدحض المبادئ الإنهزامية.
٦- تلافي النقص في المادة الإعلامية المضادة للشائعة .
٧- تقوية العلاقات الودية بين القادة وجنودهم لمنع إختراق الشائعات .
٨- توظيف جماعات الإعلام لمعاونة القائد في تنفيذ مهام توعية الأفراد .
٩- لا تنسب كل الشائعات للخصم حتى لا تفقد المصداقية .
١٠ -اليقظة للشائعات التخريبية في أوقات الأزمات .
١١ - تبني التفكير الفاحص للأخبار قبل قبولها أو رفضها.
١٢ - إشاعة فضيلة الصدق في اﻟﻤﺠتمع كأهم المقومات الأخلاقية.

الخلاصة :
لعلاج الشائعات نحتاج لأمور أساسية منها:
١- نشر الوعي الثقافي حول خطر الشائعات .
٢- عدم تصديق ما ينقله الآخرون دون دليل أو برهان .
٣- توفر القدوة والنموذج الحي من عالم الخبرة والقيادة .
٤- التوقف عن نشر الخبر الكاذب وتحجيمه في مهده .
٥- نشر مفاهيم التثبت من الخبر والبحث عن البرهان .
٦- الصدق في التعامل و الإخلاص في القول والعمل .
٧- أمتلاك القدرة على التحليل الدقيق ، والقراءة الصادقة .